الرئيسية » , , » الدرس السابع عشر الحال والتمييز ، pdf

الدرس السابع عشر الحال والتمييز ، pdf

تم جلب هذا الكتاب من (محرك بحث Google) أو من موقع (archive.org) على أنه برخصة المشاع الإبداعي أو أن المؤلف أو دار النشر موافقين على نشر الكتاب, في حالة الإعتراض على نشره الرجاء مراسلتنا عن طريق صفحتنا على الفيس بوك

بسم الله الرحمن الرحيم


✒️ الدرس السابع عشر الحال والتمييز
♡ من دروس النحو من كتاب المختصر في النحو ♡
♡ شرح كتاب المختصر في النحو للشيخ خالد بن محمود الجُهني ♡
▫️ وفي هذا الدرس نتعرف إن شاء الله تعالى على:
👈 الحال
👈 والتمييز

قال المصنف عفا الله عنه :
النوع السابع عشر : 《 الحال 》
وفيه مسألتان :
المسألة الأولى : عرف الحال ، وأذكر أمثلة عليه .
قال : الحال هي الاسم المنصوب الذي يذكر لبيان الهيئات .
ومن ذلك قولك : ( جلسَ زيدٌ مبتسمًا )
فهنا إذا تأملت هذه الكلمة : ( مبتسما ) وجدتها منصوبة .
وقد ذكرت في الجملة لبيان هيئة ما قبلها .
ما كيفية جلوس زيد ؟ الكيفية أنه جلس مبتسما . لذلك تعرب : حالا منصوبة .
ومن ذلك أيضا تقول : رأيتُ الأميرَ جالسًا
كلمة ( جالسًا ) تعرب : حالا منصوبة .
لأنها ذكرت لبيان هيئة الأمير عند رؤيته وهو كونه جالسا .
ومن ذلك أيضا تقول : ( مررتُ بعمروٍ قارئًا )
( فقارئًا ) حال منصوبة . لأنها ذكرت لبيان هيئة عمرو عند المرور بِه وهو كونه قارئًا .
المسألة الثانية :
ما هي شروط الحال وشروط صاحبها ؟
قال يشترط في الحال وصاحبها ثلاثة شروط :

الشرط الأول : أن تكون الحال نكرة . فإذا كانت مُعرَّفة لم تعرب حالا .
ومن ذلك قولك : ( جاءَ الأميرُ حازمًا )
فهنا ( حازمًا ) تعرب حالا منصوبة بالفتحة الظاهرة .
لماذا ؟ لأنها نكرة وجاءت لبيان هيئة مجيء الأمير .

أما إذا قلت : ( جاءَ الأميرُ الحازمُ )
فهنا كلمة : ( الحازم ) لا تعرب حالا . لماذا ؟
لأنها معرفة . وإنما تعرب : نعتًا مرفوعًا بالضمة الظاهرة .

الشرط الثاني : أن تأتي الحال بعد تمام الجملة .
فإن كانت من أصل الجملة لم تعرب حالا .
ومن ذلك قولك : ( جاءَ زيدٌ نشيطًا )
فكلمة ( نشيطًا ) هنا تعرب حالا .
لماذا ؟ لأنها أتت بعد تمام الجملة .
أما إذا قلت : ( زيدٌ نشيطٌ )
فهنا ( نشيطٌ ) لا تعرب حالا . لأنها من أصل الجملة .
وإنما تعرب : خبرا مرفوعا بالضمة الظاهرة .

أما الشرط الثالث فهو : أن يكون صاحبها معرفة .
فإن كان صاحبها نكرة لم تعرب حالا .
ومن ذلك قولك : ( جاءَ الرجلُ ضاحكًا )
فهنا إذا تأملت صاحب الحال وهو : ( الرجلُ ) وجدته معرفة .
لذلك ضاحكا تعرب : حالا منصوبا بالفتحة الظاهرة .

أما إذا قلت : ( جاءَ رجلٌ ضاحكٌ )
فهنا لا تعرب ضاحك حالا .
وإنما تعرب : نعتا مرفوعا بالضمة الظاهرة .
لماذا ؟ لأن صاحبها وهو : ( رجل ) نكرة .

إذن يشترط في الحال وصاحبها ثلاثة شروط :
أن تكون نكرة .
وأن تأتي بعد تمام الجملة .
وأن يكون صاحبها معرفة .
فإن اختل شرط من هذه الشروط الثلاثة لم تعرب حالا وإنما تعرب حسب موقعها في الجملة .

ثم قال المصنف عفا الله عنه :
النوع الثامن عشر : 《 التمييز 》
وفيه ثلاث مسائل :

المسألة الأولى :
عرف التمييز ، وأذكر أمثلة عليه .
قال : التمييز هو الاسم المنصوب الذي يذكر لبيان الذوات أو النسب .
ومن ذلك قولك : ( تصببَ زيدٌ عرقًا )
فهنا كلمة : ( عرقًا ) تعرب تمييزا منصوبا بالفتحة الظاهرة .
وذلك لأنها ذكرت لبيان نسبة التصبب إلى زيد .

ومن ذلك أيضا تقول : ( غرستُ الأرضَ شجرًا )
فهنا كلمة : ( شجرًا ) تعرب تمييزا منصوبا بالفتحة الظاهرة .
وذلك لأجل أنها ذكرت لبيان نسبة الغرس إلى الأرض .

ومن ذلك أيضا تقول : ( اشتريتُ ثلاثينَ كتابًا )
فهنا ( كتابًا ) تعرب تمييزا منصوبا بالفتحة الظاهرة .
لأنها ذكرت لبيان ذات الثلاثين .

المسألة الثانية :
ما شروط التمييز ؟
قال : يشترط في التمييز شرطان :
الشرط الأول : أن يكون نكرة .
والشرط الثاني : أن يكون بعد تمام الجملة كما تقدم في درس الحال .

ثم قال : المسألة الثالثة :
التمييز قسمان ، وضح ذلك ، مع ذكر أمثلة على ما تقول .
قال : ينقسم التمييز قسمين :

القسم الأول : تمييز ذات . ويذكر لبيان إبهام في اسم قبله ويكون :
بعد العدد .
أو بعد المقادير في الموزونات .
أو المكيلات .
أو المساحات .

ومن ذلك قوله تعالى : {فَانْفَجَرَتْ مِنْهُ اثْنَتَا عَشْرَةَ عَيْنًا ۖ} [ البقرة ٦٠]
ف( عَيْنًا ) تمييز ذات . لأنها ذكرت بعد عدد وهو : اثنتا عشرة .

ومن ذلك أيضا قوله تعالى : { إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا } [يوسف ٤]
ف( كَوْكَبًا ) تمييز ذات . لأنها ذكرت بعد عدد وهو : أحد عشر .

ومن ذلك أيضا قولك : ( اشتريتُ كيلو قمحًا )
ف( قَمحًا ) تمييز ذات . لأنها ذكرت بعد وزن وهو : كيلو .

ومن ذلك أيضا قولك : ( تصدقتُ بصاعٍ شعيرًا )
ف( شعيرًا ) تمييز ذات . لأنها ذكرت بعد كيل وهو : الصاع .

ومن ذلك أيضا قولك : ( أوقفتُ قيراطًا أرضًا )
فكلمة : ( أرضًا ) تمييز ذات . لأنها أتت بعد مساحة وهو : قيراطا .


وهنا فائدة :
متى يأتي التمييز منصوبا بعد الأعداد ؟
قال : يأتي التمييز منصوبا بعد الأعداد في حالين :

الحال الأولى : بعد الأعداد المركبة أي من أحد عشر إلى تسعة عشر .
تقول :
اشتريتُ أحدَ عشرَ كتابًا .
واشتريتُ تسعةَ عشرَ كتابًا .
فهنا التمييز ( كتابًا ) منصوب لأنه أتى بعد عدد مركب وهو : أحد عشر كما في المثال الأول .
وفي المثال الثاني : أتى بعد عدد مركب وهو : تسعة عشر .

الحال الثانية : بعد العشرين وأخواتها وهي : [ الثلاثون ، والأربعون ، والخمسون ، والستون ، والسبعون ، والثمانون ، والتسعون ] فالتمييز يأتي بعدها منصوبا .
تقول :
اشتريتُ عشرينَ كتابًا
اشتريتُ تسعينَ كتابًا

فهنا ( كتابا ) أتت منصوبة لأجل أنها أتت بعد العدد عشرين كما في المثال الأول .
وأتت بعد العدد تسعين كما في المثال الثاني .

أما في غير هاتين الحالين فإن التمييز يأتي بعدها مجرورا .
تقول :
اشتريتُ تسعةَ كتبٍ .
وأهديتُ عشرةَ أقلامٍ .
واشتريتُ مائةَ كتابٍ .
واشتريتُ ألفَ بقرةٍ .
فهنا التمييز في كل هذه الأمثلة أتى مجرورا لأنه ليس من الحالين المتقدمتين .
أما القسم الثاني فهو : تمييز نسبة . ويذكر في لبيان إبهام في نسبة جملة قبله وهو نوعان :

النوع الأول : تمييز محول عن :
الفاعل .
أو المفعول به .
أو المبتدأ .

ومنه قوله تعالى : { واشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا } [ مريم ٤ ]
فكلمة : ( شيبًا ) تمييز محول عن الفاعل .
لأن الأصل : ( اشتعلَ شيبُ الرأسِ )
فحذف الفاعل وهو : شيب وأُتِيَ بالتمييز شيبًا .

ومن ذلك أيضا قوله تعالى : { وَفَجَّرْنَا الْأَرْضَ عُيُونًا } [ القمر ١٢ ]
ف( عيونًا ) تمييز محول عن المفعول به . لأن الأصل : ( وفجّرنَا عيونَ الأرضِ )
فحذف المفعول بِه وأُتِيَ بالتمييز عيونًا .

ومن ذلك أيضا قوله تعالى : { أَنَا أَكْثَرُ مِنْكَ مَالًا } [الكهف ٣٤]
ف( مالًا ) هنا تمييز محول عن المبتدأ .
لأن الأصل : ( مالي أكثر منك ) . فحذف المبتدأ وهو : مال ، وأتي بالتمييز مالا .

أما النوع الثاني : فهو تمييز غير محول . وهو ما دل على امتلاء .
وهو سماعي وليس مَقِيسًا . يعني مأخوذ من اللغة العربية دون قياس
ومن ذلك قولهم : (امتلَأَ الإناءُ ماءً )
فهنا ( ماءً ) تمييز غير محول عن : الفاعل ، أو المفعول ، أو المبتدأ .
بل هو ترتيب وضع ابتداء هكذا . ويعرب : تمييزا منصوبا بالفتحة .

إذن التمييز ينقسم قسمين :
تمييز ذات . وتمييز نسبة .

وتمييز النسبة نوعان :
تمييز محول عن : [ الفاعل ، أو المفعول به ، أو المبتدأ ]
وتمييز غير محول .

♡▫️🕋 الله ﷻ_محمد ﷺ 🕌▫️♡
أسئــلة الــدرس
الســؤال الأول :
ضع كل كلمة من الكلمات الآتية في جملة مفيدة بحيث تكون حالا :
جديد .
ونشيطات .
جميلا .
مسرعا .
كئيبا .
الســـؤال الثــاني :
بين التمييز ونوعه في الجمل الآتية :
الأولى : اشتريت فدانا قمحا .
الثانية : محمد صلى الله عليه وسلم أكثر من موسى عليه السلام أتباعا .
الثالثة : الشهر ثلاثون يوما .
الرابعة : امتلأ العدو غيظا .
الخامسة : طاب المعلم نفسا .
السادسة : اشتريت تسعين كتابا .
الســــؤال الثــالث :
ضع كل كلمة من الكلمات الآتية في جملة مفيدة بحيث تكون تمييزا :
خلقا .
علما .
سعرا .
الســـؤال الرابـــع :
أعرب الجمل الآتية :
الأولى : تصبب العامل عرقا .
الثانية : شربت كوبا ماء .
الثالثة : دخل أبي البيت مبتسما .
الرابعة : عادت النساء مبتهجات .

♡▫️🕋 الله ﷻ_محمد ﷺ 🕌▫️♡
من كتاب المختصر في النحو، غنى بالأمثلة والجداول والتدريبات 📘
● المؤلف: د. خالد بن محمود الجُهني
● الناشر: مكتبة لسان العرب
● حمل #كتاب #المختصر_فى_النحو (481) صفحة (pdf)
📘 رابط تحميل الكتاب
▫️ أذكر الله وأضغط هنا للتحميل
● رابط إضافى
▫️ أذكر الله وأضغط هنا للتحميل
📖 للتصفح والقراءة أونلاين
▫️ أذكر الله وأضغط للقراءة أونلاين


تلتزم المكتبة بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد، وفق نظام حماية حقوق المؤلف. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية أن يراسلنا عن طريق صفحتنا على الفيس بوك
رجاء دعوة عن ظهر غيب بالرحمة والمغفرة لى ولأبنتى والوالدىن وأموات المسلمين ولكم بالمثل
إذا استفدت فأفد غيرك بمشاركة الموضوع ( فالدال على الخير كفاعله ) : 👈🏽

إرسال تعليق

صفحتنا على الفيسبوك

المتابعون

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية

 
Copyleft © lisanarb 2022. مكتبة لسان العرب - All lefts Reserved